تقول تلما ابنة الثانية عشرة (خمانيوت) مكان آمن بالنسبة لي، يوجد هنا أولاد أخرون مثلي يساعدونني على مجابهة الصعوبات والألم، ويمنحونني القوّة من أجل الاستمرار في الحياة، "خمانيوت" هي الهديّة التي تلقيتها).

مأوى الأيتام في إسرائيل

خمانيوت في وسائل التواصل الاجتماعي